شؤون علمية/ دراسات طبية

jornalNtuArbآخر تحديث : الثلاثاء 16 يونيو 2020 - 12:11 مساءً
شؤون علمية/ دراسات طبية

سوء التغذية المتسبب عن نقص البروتين والطاقة

الدكتور خير الدين الـ دحل

قسم تقنيات التخدير

الكواشيوركر

وهو مرض يصيب الأطفال بين سنة وأربع سنوات ممن يتم فطامهم، وتعني كلمة كواشيوركر الولد الأحمر Red boy  نسبة الى اللون الأحمر البرتقالي غير الطبيعي للشعر.

و مسببات هذا المرض هي النقص الحاصل بالبروتين ولا سيما بروتين حليب الأم الناتج عن الفطام المبكر للطفل واحلال طفل اخر محله، وبسبب جهل الأم في أمور التغذية تقوم بتغذية طفلها بعد الفطام باغذية الكبار والتي تكون اساساَ من مواد نشوية وسكرية ينعدم فيها البروتين الجيد بعدما كان الطفل يعتمد على الحليب في غذائه.

أعراض المرض

أهم اعراض مرض الكواشيوركر توقف النمو عند الطفل وضمور العضلات وترسب الدهون في أماكن مختلفة من الجسم ولا سيما الكبد ويعزي السبب الفسيولوجي الى عدم وجود البروتين الكافي لنقل الدهون على صورة بروتينات دهنية التي تعد وظيفة من وظائفها.

تظهر تورمات في البطن والأرجل مع ظهور الاستسقاء edema ولهذا لا تظهر حالات نقص الوزن على الأطفال المصابين بالكواشيوركر.

وسبب هذا المرض عرقلة وتوقف انتاج الهيموكلوين بسبب نقص البروتين وما يصاحب سوء التغذية من نقص المغذيات الأخرى وهي فيتامين B12  وحامض الفوليك ويصاحب ذلك نقص في انتاج الهرومونات والانزيمات.

كما تظهر حالات الاسهال ويصاحبها فقدان سوائل الجسم والكتروليتات والعناصر الغذائية بسبب النقص في الخلايا المبطنة للامعاء.

وبسبب تقص البروتين تضعف قابلية الطفل المناعية فلا يستطيع انتاج الاجسام المضادة.

يتغير جلد الطفل وتتغير البشرة ويظهر التبقع في أماكن معينة من الجسم ولا سيما الوجه يصاحبه تقشر الجلد وتساقطه، كذلك يتغير لون الشعر فيصبح احمر مائل الى البرتقال مع تبقع بشكل مناطق داكنة وفاتحة بسبب عدم تجانس النمو والتغذية وتتغير تجاعيد الشعر.

وعادة تظهر على الطفل المصاب بالكواشيوركر علامات البؤس وعدم المبالاة اذا يجلس فترات طويلة من الوقت دون حركة وردود فعل.

مرض المراسماس (الضوى)

وهو مرض يصيب الرضع بين ستة وثمانية عشر شهرا من العمر وتعني كلمة مراسماس باليونانية (الذبول) WITHERING .

ان مسببات هذا المرض النقص الشديد في البروتين المصحوب بنقص في الطاقة الى جانب النقص الشديد في العناصر الغذائية الأخرى نتيجة للفطام المبكر والإهمال الشديد في النغذية والعناية بالطفل في هذا العمر الذي يحصل عند العوائل الفقيرة جدا التي تعاني من الجوع ونقص موارد الغذاء ونوعيته.

أعراض المرض

من أهم أعراض المرض عرقلة النمو، النقص الشديد في وزن الجسم، وضمور العضلات والانسجة الدهنية يصاحب ذلك نمو في الجهاز العضمي والدماغ مما يؤدي الى ظهور الطفل برأس كبير واطراف وقامة طويلة ونحيفة، كذلك يتجعد الجلد ويصبح اكثر ارتخاءاً مما يجعل الطفل المصاب شبيهاً بالكبار وتصبح العينان واسعتين وغائرتين.

كذلك يعاني الطفل من الاسهال المستمر والشعور الدائم بالجوع حيث يتميز الطفل المصاب باليقظة والشعور الدائم بالمعاناة.

الوقاية والعلاج

يتم العلاج بعد ادخال المريض المستشفى وتشخيص الحالة فيتم تغذية المريض عن طريق الاوردة وأول خطوة تتم هي إعادة الماء والسوائل الى الخلايا بعناية فائقة اذ ينبغي تصحيح توازن الماء والالكتروليتات وتعديل الحموضة والقاعدية والبدء بالعلاج على وجه السرعة، ثم العناية بتغذية المريض باستخدام البروتينات الجيدة مثل الحليب، ويعطي المريض كمية من البروتين تقدر بنحو 2 – 3 غم / كغم من وزن الجسم، ثم تزداد الكمية الى 3 – 5 غم/ كغم من وزن الجسم ويجب تجنب إعطاء المريض كميات عالية من البروتين لتجنب الاختلال في تمثيل البروتيان بسبب ضعف كفاءة الانسجة وخاصة الكبد وتراكم المواد الهدمية ومنها اليويا في الدم.

رابط مختصر
2020-06-16 2020-06-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة التقنية الشمالية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

jornalNtuArb