شؤون علمية/ دراسات إدارية

jornalNtuArbآخر تحديث : الثلاثاء 16 يونيو 2020 - 12:30 مساءً
شؤون علمية/ دراسات إدارية

المكتبة الالكترونية

   استاذ مساعد امثال شهاب الحجار

رئيس قسم تقنيات المعلومات والمكتبات

حتمت التطورات السريعة في التقنية والاتصالات والعلوم  والانتشار الواسع للتعليم والتغيرات المتواصلة في مهنة المكتبات والمعلومات التي تطورت لتصبح شبكات معلومات متطورة قادرة على التعامل والتفاعل مع مصادر المعلومات المختلفة والاستغلال الأمثل لها بما يتفق والاحتياجات البحثية والمعلوماتية للباحثين والدارسين.

وقدد نتج عن هذه القفزة الكبرى في استخدام تقنيات المعلومات والاتصالات ظهور المكتبات الاكترونية في مطلع التسعينيات من القرن الماضي.حيث انطلقت مشروعات وبرمجيات البحث لاعداد مكتبات الكترونية في عديد من البلدان لعل انجحها في هذا السبيل تجارب المكتبات الاوربية والاميريكية حيث الامكانيات الهائلة للتعامل مع التقنية.

2_مفهوم المكتبة الاكترونية:

مرت المكتبات الالكترونية بمسميات كثيرة باللغتين العربية والانكليزية  ولا تزال أدبيات تخصص المكتبات تستخدم مسميات عديدة أكثرها شهرة باللغة العربية (المكتبة الالكترونية)  (Digital library)والمكتبة الرقمية (electronic library(والمكتبات التخييلية أو الافتراضية ) والمكتبات المهيبرة أو المهجية.

3_المكتبة الالكترونية :هي مجموعة من المصادر الالكترونية والامكانات الفنية ذات العلاقة بانتاج المعلومات والبحث عنها واستخدامها .أي هي المكتبة التي تتكون مقتنياتها من مصادر المعلومات الالكترونية المخزنة على الأقراص المرنة او المتراصة او المتوفرة من خلال البحث بالاتصال المباشر.

4_المكتبات الرقمية :وهي التي تشكل المصادر الاكترونية او الرقمية كل محتوياتها ولا تحتاج الى مبنى يحتويها وانما مجموعة من الخوادم وشبكات تربطها بالنهايات الطرفية .وبالنسبة (للمكتبات الافتراضية )فهي تعتمد على التطور السريع لتقنية الخيال الحقيقي وهوما يوصف بقدرة الحاسوب على التفاعل مع الوسائل المتعددة بشئ أقرب كثيرا الى الحقيقة .وأما المكتبة المهيبرة فهي التي تعتمد الطرق التقليدية والالكترونية في الوقت نفسه .اي هي تحتوي على مصادر معلومات بأشكال مختلفة منها التقليدية والالكترونية وتتعامل مع تلك المصادر المعلوماتية بشكل تبادلي

5_بناءً على ماتقدم من تعريفات فإنّ المكتبة الالكترونية والرقمية والمهيبرة تعتمد على توفير مجموعة من الأوعية والمعلومات على  وسائط رقمية وهذا لايمنع من وجود مجموعات متوفرة على وسائط ورقية وتتميز المكتبات الرقمية والمهيبرة بإستخدامها لوسائط آلية وقواعد بيانات في عملية حفظ وتخزين أوعية المعلومات ومن ثم تسهيل إمكانية التصفح والحصول عليها عبر شبكة من الحاسبات الآلية ترتبط بنهايات طرفية بحيث تتيح للمستخدمين الاطلاع على تلك المجموعات إما عن بعد أو من خلال وجودهم في المكتبة

6_المكتبة التخيلية أو الافتراضية: فهذا النوع من المكتبات يختلف عن المكتبات السابقة حيث أنَّ المكتبات الالكترونية والمكتبات الرقمية والمهيبرة يتوفر لها خاصية وجود كيان مادي حيث يفترض وجود مقرات ومراكز تدير من خلالها انشطتها بعكس المكتبات التخيلية والافتراضية التي لايوجد لها كيان مادي ويفترض أنَّ جميع مقتنياتها متوفرة على شبكة من الأجهزة والحاسبات الآلية المتعددة والمتفرقة  تتيح للمستخدمين الاطلاع وتصفح المجموعات من داخل هذا الواقع الافتراضي كما لايوجد تواصل مادي بين المستفيدين وبين العاملين على المكتبة .

7_وبناء على الفرق بين مسميات المكتبات نستطيع ان نقول انه بالرغم من هذه الاختلافات إلا أَّنَّ هذا لايعني عدم وجود تداخل وتشابة بينهما في التقنيات والخدمات وقد يقصد بهذا المسميات مفهوما واحدا أو قد تعني تقريبا المعنى نفسه وهو تلك المكتبات التي تسعى لاستثمار تقنيات المعلومات والاتصالات والانترنت في إدارة المعلومات.

8_فاصطلاح المكتبة الالكترونية يطلق على المكتبة التي تتميز بالاستخدام المكثف لتقنية المعلومات والاتصالات وأعمال الحوسبة واستخدام النظم المتطورة في اختزان المعلومات واسترجاعها وبثها إلى الباحثين والجهات المستفيدة.

 

رابط مختصر
2020-06-16 2020-06-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة التقنية الشمالية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

jornalNtuArb